قال أحد الآباء : ابني عمره 13 سنة، شاهد مشهد غير لائق عبر الهاتف الجوال قد عرضه عليه ابن خاله عبر أحدى وسائل التواصل الاجتماعي وعلمه كيف يدخل علي بعض الحسابات المخلة بالأدب ،  وجاء ابني يتحدث معي عن هذا المشهد الذي شاهده فماذا أفعل؟.. في هذا المقال بموقعك صديقي نستعرض معًا كيف تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي على المراهقين ؟ المشكلة والحل تابع معنا..

كيف تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي على المراهقين ؟

أول خطوة تربوية صحيحة ينبغي أن تفعلها في هذا الموقف أنك تمدح ابنك لأنه كان صريحًا وصادقًا معك، لأنه أخبرك ولم يخفي عنك ذلك . وهنا نقصد لا مدحه على ما شاهد، ولكن مدحه علي خلق الصدق والصراحة لأنه صارحك وهو في سن المراهقة و ربما يريد ابنك أن يكتشف ويتعرف علي العلاقة العاطفية بين الجنسين.

اقرأ أيضا: 47 مهارة ضرورية علمها لابنك المراهق

1. توظيف الحدث مع ابنك في سن المراهقة

عليك بتوظيف الحدث الذي شاهده ابنك المراهق عبر وسائل التواصل الاجتماعي لمصلحة تربوية كالتالي:

  1. بأسلوب يناسب ابنك المراهق: تحدث معه علي أهمية العلاقة العاطفية بين الرجل والمرأة.
  2. تحدث معه أن مثل هذه الأمور خاصة للكبار وليست للصغار وتكون بين الزوجين لا بين أي شخصين
  3. تحدث مع ابنك عن شهوات الإنسان مثل شهوة المال والنساء والبنين وعلمه كيف يتعامل الإنسان مع شهواته بحيث يجب على الأنسان أن يكون مسيطر علي شهوته ولا تكون مسيطرة عليه.
  4. تحدث مع ابنك المراهق عن كيفية التعامل مع أي شخص يعرض عليه شيئا خطأ سواء كان ابن خاله أو غيره
  5. حدث ابنك عن نعمة الحب بين الرجل والمرأة ولكن الله تعالى وضع ضابطًا لهذا وهو الزواج حتى لا يقع الإنسان فيما حرمه الله عز وجل.
  6.  قص على ابنك بعض القصص من القرآن والسنة عن العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة ، مثلا احك له قصة مدح الله تعالى لعفّة يوسف عليه السلام عندما رفض عرض امرأة العزيز بأن تقيم معه علاقة عاطفية وهرب مسرعًا باتجاه الباب ليخرج.
  7. ولا تنس أن تنصح ابنك أن يستغل وسائل التواصل الاجتماعي في شيء جيد ومفيد وأن يرفض أن يشارك أي صديق آخر ينصحه برؤية مشاهد مخلة، والأهم أن يكون أسلوبك مع ابنك في سن المراهقة أسلوب حواري هادئ بدون عصبية أو صراخ وغضب.
  8. إذا تحدثت مع ابنك حول المعلومات المذكورة تكون قد استفدت من الخطأ الذي ارتكبه، بأن تُعلم ابنك أمور كثيرة من هذا الخطأ في نفس الوقت صارت علاقتك مع ابنك أقوى.

قد يهمك: 12 فكرة لحوار ناجح مع ابنك في مرحلة المراهقة

2. أضرار التواصل الاجتماعي على المراهقين

أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي ( مثل تويتر – انستغرام – فيس بوك – سناب شات وتيك توك )  جزءًا أساسيًا من الحياة اليومية للمراهقين، سواء بمشاركة الصور أو مراسلة الأصدقاء أو عرض الفيديوهات الشخصية على المنصات المتنوعة، فإن المراهقين محاطون بعالم من وسائل التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت، وغالباً ما يرتبط استخدام المراهقين لوسائل التواصل الاجتماعي بحدوث اكتئاب، تدني احترام الذات، حسد وقلق والتنمر الإلكتروني.

– القلق والتوتر من مشاكل سن المراهقة للاولاد

نشر المراهق صور يومية، وانتظار تلقي الكثير من الاعجابات، فضلا عن التنمر والسلوك الهجومي عبر الإنترنت، فمن السهل معرفة لماذا تسبب وسائل التواصل قدرًا كبيرًا من القلق للمراهقين

– تدني احترام الذات

المراهقون معرضون للشعور أكثر من غيرهم بالإحباط تجاه أنفسهم و أجسادهم عندما يقوموا بمتابعة بعض المشاهير و المؤثرين عبر الإنترنت، كذلك المقارنة الخطيرة!

قد يهمك: 8 مفاهيم تحدث بها مع ابنك في سن المراهقة

3. وفق الإحصائيات المدة التي يقضيها المراهق على شبكات التواصل الاجتماعي

  • وفق لإحصاءات من Roy Morgan، الفتيات تقضي 822 دقيقة على وسائل التواصل الاجتماعي في الأسبوع (بمعدل ساعتين باليوم). وذلك لفتيات تتراوح أعمارهن بين 14 و24 عام.
  • بينما الأولاد المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و 24 عام 528 دقيقة بالأسبوع.
  •  يقضي المراهق العادي حوالي 1.6 ساعة على شبكات التواصل الاجتماعي كل يوم.
  • وفق لإحصاءات من Common Sense Media بالولايات المتحدة، أن المراهقين يقضون بالمتوسط 7 ساعات و 22 دقيقة على الهاتف الجوال كل يوم. ولا يشمل هذا أي أنشطة متعلقة بالقراءة أو أي عمل مدرسي او الاستماع للموسيقى.
  • وضحت هيئة اليونيسيف أن مجرد الاطلاع على ما يكتبه الآخرون، يمكن أن يؤدي إلى نتائج غير صحية. بين الشعور بالغيرة والفشل والشعور بتدني الذات وما يتبع ذلك من قلق واكتئاب وعدم القدرة على النوم.
  •  أشارت جامعة كوبنهاغن إلى أن الكثير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي يعانون من ظاهرة ” غيرة فيس بوك” نتيجة من مطالعة صفحات الآخرين. و عندما امتنع هؤلاء من تصفح (فيس بوك) أصبحوا راضين عن حياتهم وتحسنت أحوالهم.

4. ما هي مزايا وسائل التواصل في مرحلة المراهقة

استخدام شبكات التواصل الاجتماعي والاطلاع على المواقع الإلكترونية ليس كله سلبيًا وإنماله  العديد من الجوانب الإيجابية أيضًا :

  • إتاحة الفرصة للاطلاع على حلول المشاكل النفسية سواء عبر  مقاطع الفيديو أو المقالات أو تجارب الآخرين.
  • بعض المحادثات عبر مواقع التواصل الاجتماعي يمكنها  أن تمنح بعض الدعم النفسي للمراهقين.
  • يمكن للمراهقين  البحث عن وسائل الترفيه والتعلم و جمع المعلومات المفيدة.
  •  بناء روح الجماعة والتواصل الفعال ، وفرصة للتعبير عن الأفكار وبناء العلاقات.

قد يهمك: 9 مفاتيح التعامل مع ابنك المراهق إذا أخطأ

5. الاستخدام الصحي لمواقع التواصل الاجتماعي في سن المراهقة

مسؤولية حماية المراهقين من أضرار شبكات التواصل تقع على الوالدين الذين يتعين عليهما وضع خطة خاصة متضمنة كيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بشكل صحي كالتالي:

  1. عدم استخدام مواقع التواصل الاجتماعي اثناء القيام بالواجبات المدرسية حتى لا تشتت الانتباه
  2. وضع قواعد لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي كل على حسب مرحلته العمرية مع التأكد من أمان الصفحات
  3. محاولة الابتعاد عن مواقع التواصل الاجتماعي في أوقات الفراغ وتشجيع الأبناء على ممارسة الأنشطة مفيدة مثل القراءة او التحدث معهم
  4. إطفاء الهواتف قبل النوم وعدم نوم الأبناء بجانب الهواتف.
  5. أن يكن الآباء قدوة للأبناء وعدم انشغالهم بالجوال أثناء قضاء وقت الفراغ معهم.
  6. على الآباء لفت الانتباه على الحفاظ على الخصوصية وعدم محادثة شخص على مواقع التواصل لا يعرفونه
  7. لابد من حجب عنوان المنزل وأرقام التليفونات عن صفحات الأبناء وأخبارهم بعدم ارسالها لأى شخص
  8. التحدث مع الأبناء حول كيف تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي على المراهقين
  9. اخبار ابنتك/ابنك المراهق بعدم نشر صور أو مقاطع فيديو خاصه به او مع الأهل حتى وإن كانيرى كل أصحابه يقومون بذلك

قد يهمك أيضا: 10وسائل تجعل ابنك المراهق يحترمك | تجنب هذه الاخطاء!

صديقي نتمنى أن تكون قد تعرفت على كيف تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي على المراهقين؟ وعرفت الاستخدام الصحي لمواقع التواصل الاجتماعي خاصة في سن المراهقة ، لا تترد في مراسلتنا بما تريد .. موقع صديقي يقترب منك خطوة كل يوم.

-إذا كنت من محبي الالغاز والفوازير بالعربية والانجليزية، يسعدنا اشتراكك في قناة صديقي الجديدة وشاهد الالغاز الجديدة بالفيديو.